الأحد , ديسمبر 11 2016
الرئيسية / دخلك بتعرف / إعادة الشباب لفئران كبيرة في السن باستخدام دماء البشر
إعادة الشباب لفئران كبيرة في السن باستخدام دماء البشر

إعادة الشباب لفئران كبيرة في السن باستخدام دماء البشر

قام العلماء بحقن فئران عمرها 12 شهرا، أي ما يعادل 50 عام عند الإنسان، ببلازما دماء مجموعة من المراهقين الأصحاء، فزادت قدراتهم الإدراكية وذاكرتهم وأصبحوا يتصرفون بنشاط مثل الفئران صغيرة السن في عمر 3 أشهر.

وعندما قام العلماء بتشريح أدمغتهم وجدوا زيادة في نمو الخلايا العصبية، وهو ما قد يساعد البشر المصابين بالزهايمر أو مرض بارنكسون، وقد بدأوا التجارب بالفعل على 18 مصاب بالزهايمر.

الفضل يرجع لمجموعة بروتينات موجودة في بلازما دماء الشباب وتقل مع تقدم العمر، ولم يصرح الباحثون بعد بأسماء هذه البروتينات، لكن سيكون عليهم استخلاصها وتصنيعها في المستقبل اذا ما أعطت نتائج جيدة، حيث أن البلازما الموجودة عند البشر المتبرعين لن تكفي لعلاج جميع المصابين بالزهايمر.

من الجدير بالذكر أن هذه الدراسة لم يتم مراجعتها بعد وهو أمر مهم يجب ذكره في نتائج دراسة كهذه لها مردود واسع، ويذكر أن هذه ليست المره الأولى التي يتم فيها اكتشاف قدرات الدماء الشابة في استرجاع الشباب، ففي عام 2014 اكتشفوا أن دماء الفئران الشابة تعيد الشباب للفئران كبيرة السن، لكن هذه أول مرة يتم إثبات تأثير بلازما البشر.

اقرأ المزيد ←


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*