الجمعة , ديسمبر 9 2016
الرئيسية / صوت الغد / الألبسة الجديدة تنقل أمراضاً إذا لم تُغسل قبل ارتدائها
الألبسة الجديدة تنقل أمراضاً إذا لم تُغسل قبل ارتدائها

الألبسة الجديدة تنقل أمراضاً إذا لم تُغسل قبل ارتدائها

شدد خبراء من جامعة كولومبيا الأميركية على ضرورة غسل الملابس الجديدة، وذلك لتجنب انتقال الأمراض المعدية والجراثيم، فغسل الملابس لا يقتصر على تلك المتسخة فقط.

عادة حذر منها الخبراء، كونها تسبب مخاطر صحية عدة، إذ يجب غسل ملابس الأطفال الجديدة لتجنب انتقال البكتيريا والمواد الكيمياوية، وعادة ما نسرع إلى ارتداء ملابسنا الجديدة بعد شرائها، وأحيانا نقوم بذلك دون غسلها.

فبحسب دراسة حديثة من جامعة كولومبيا الطبية، الألبسة الجديدة قد تنقل أمراضا عدة إن لم يتم غسلها مرة على الأقل قبل ارتدائها، فمعظم الألبسة التي نقوم بشرائها قام شخص على الأقل بتجربتها قبلنا، ما يزيد فرص انتقال الجراثيم والفطريات من شخص إلى الآخر.

بالإضافة إلى ذلك، اكتشف الخبراء أن الملابس الجديدة تحتوي على مواد تمنع ظهور التجاعيد عليها، والتي أثبتت الدراسات أنها تسبب تحسسا في الجلد تظهر عوارضه على شكل احمرار وجفاف.

كما أن الاحتكاك بالملابس غير المغسولة قد ينتج عنه تهييج في العينين والمجرى الهوائي.

وأبرز ما شدد عليه الخبراء في الدراسة هو ضرورة غسل ملابس الأطفال بعد شرائها لتجنب نقل البكتريا والمواد الكيمياوية إليهم، فهم أكثر عرضة لالتقاط الأمراض، كون مناعتهم مازالت ضعيفة.

اقرأ المزيد ←


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*