الخميس , ديسمبر 8 2016
الرئيسية / أخبار اليوم / المرض الجلدي «بهجت».. سبب تسميته وأعراضه والعلاج
المرض الجلدي «بهجت».. سبب تسميته وأعراضه والعلاج

المرض الجلدي «بهجت».. سبب تسميته وأعراضه والعلاج

وضح د. أحمد رمزي أخصائي طب المناطق الحارة والكبد والجهاز الهضمي بـ “جامعة عين شمس” أن مرض «بهجت» من الأمراض الجلدية الشائعة ويرجع سبب تسميته لذلك نسبة إلي الطبيب التركي «هيلوسي بهجت» في عام 1937 وهو طبيب متخصص في الأمراض الجلدية حيث لاحظ بعض المرضي يشتكون من تقرحات بالفم والمنطقة التناسلية مع حدوث التهاب بالعين.

ويحدث مرض بهجت نتيجة خلل في الجهاز المناعي عند الإنسان فيبدأ الجسم بمهاجمة نفسه بدلا من مهاجمة المرض فيسبب مرض «بهجت».
ويعتبر مرض «بهجت» من الأمراض الروماتزمية الشائعة في منطقة الشرق الأوسط ودول حوض البحر المتوسط ويصيب الذكور أكثر من الإناث وأكثر الأعمار إصابة من 30 أو40عام.
وتتمثل أعراض مرض «بهجت» في الآتي:
1- ظهور تقرحات داخل أغشية الفم وتستمر هذه التقرحات بالظهور لمدة عدة أيام ثم تزول وتتلاشي من نفسها بدون علاج قد تصل الفترة إلي أسبوعين.
2- ظهور تقرحات الجلدية بالمنطقة التناسلية.
3- ظهور طفح جلدي.
4- حدوث التهاب العين.
5 – التهاب المفاصل.
ويعتبر مرض بهجت من الأمراض الروماتزمية التي يمكن أن تؤثر علي أجزاء عديدة من الجسم فمثلا قد يسبب التهاب الاوعية الدموية أو حدوث جلطات بالدم أو التهاب بالجهاز العصبي أو الجهاز الهضمي، كما أنه من الأمراض المزمنة التي تستمر مع المريض طوال حياته.
وأشار د. أحمد إلى أن العلاج يكون بتناول أدوية الكورتيزون والمسكنات وعلاج «كولشسين».

اقرأ المزيد ←


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*