الخميس , ديسمبر 8 2016
الرئيسية / التحرير نيوز / المواد المسرطنة بالسجائر تبقى في السجاد والجدران لأكثر من 6 أشهر
المواد المسرطنة بالسجائر تبقى في السجاد والجدران لأكثر من 6 أشهر

المواد المسرطنة بالسجائر تبقى في السجاد والجدران لأكثر من 6 أشهر

حذرت دراسة علمية حديثة من أن التدخين في المنزل، يتسبب في جعل العديد من المواد المسرطنة فى السجائر عالقة فى السجاد والجدران والأرائك لأكثر من 6 أشهر.

وبحسب ما ذكر الموقع البريطاني “ديلي ميل”، أكد الباحثون أنه حتى عند الإقلاع عن التدخين تبقى المواد المسببة للسرطان الموجودة فى التبغ جزءاً لا يتجزأ من الأرائك، والجدران، والسجاد بعد فترة طويلة.

وشدد الباحثون من جامعة ولاية “سان دييجو” الامريكية على أن هذه النتائج هي بمثابة تحذير للمدخنين لأن هذه العادة تسبب ضررا دائما لهم وعلى من حولهم.

وتوصل الباحثون إلى تلك النتائج من خلال تحليل لعينات من الغبار فى المنزل، حيث عثروا على مواد كيميائية ذات صلة بالتبغ مثل النيكوتين، ومادة معروفة أنها تسبب سرطان الرئة تسمى “NNK”، وبقيت دون تغيير تقريباً لأكثر من ستة أشهر كاملة.

اقرأ المزيد ←


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*