الجمعة , ديسمبر 9 2016
الرئيسية / التحرير نيوز / «انتهى عصر العرق».. ملابس بلاستيكية «تكيّف» الجسم
«انتهى عصر العرق».. ملابس بلاستيكية «تكيّف» الجسم

«انتهى عصر العرق».. ملابس بلاستيكية «تكيّف» الجسم

ابتكر علماء من جامعة ستانفورد الأمريكية نسيج جديد يمكن استخدامه في صناعة الملابس لتخفيف الشعور بحرارة الطقس بشكل طبيعي وبدرجة تفوق جميع أنواع أقمشة الملابس الصيفية المستخدمة، ما يسهم في حل مشكلة حرارة الطقس في موسم الصيف.

وذكرت مجلة فوكاس الإيطالية، أن النسيج الجديد عبارة عن مادة بلاستيكية مبتكرة يتم نسجها مع القطن التقليدي لينتج قماش جديد قادر على تشتيت حرارة الجسم بكفاءة أعلى من الألياف الصناعيةن كما تسمح للعرق والسوائل التي يفرزها الجسم بالتبخر.

وتعتبر قدرة هذا النوع من النسيج على تفريق أشعة الجسم التي يطلقها على هيئة أشعة تحت حمراء هي أهم ما تفعله تلك الملابس، إذ أن شعور الإنسان بالحرارة يرجع في الأساس إلى حبس حرارة الجسد وعدم تسريبها إلى الخارج، وهو ما لا يحدث مع مادة البولي إيثيلين ومنتجات البوليمر الأكثر شيوعًا.

وتعمل هذه المادة على عدم امتصاص الأشعة تحت الحمراء الصادرة من الجسم وتفريغها بالكامل إلى الخارج، وتتميز أيضًا تلك المادة قبل دمجها مع القطن بأنها شفافة ولا تتأثر بالمياه، ما يجعلها مناسبة للغسل مثل الملابس التقليدية دون أن تتضرر.

وتوصل العلماء إلى ذلك النسيج العبقري عن طريق وضع طبقة من القطن بين طبقتين من البولي إيثيلين، لتنتج تلك المادة الجديدة التي تزيد حرارة الجلد بنسبة 0.8 درجة سلزيوس في مقابل 3.5 درجة للمنسوجات القطنية التقليدية، ويمكن استخدام هذاالنسيج في المستقبل كبديل لمكيف الهواء.

اقرأ المزيد ←


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*