الأحد , ديسمبر 4 2016

الرئيسية / بعد حظره في أمريكا.. تعرف على مخاطر الصابون «المضاد للبكتيريا»
بعد حظره في أمريكا.. تعرف على مخاطر الصابون «المضاد للبكتيريا»

بعد حظره في أمريكا.. تعرف على مخاطر الصابون «المضاد للبكتيريا»



أعلنت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، قبل نحو أسبوعين، عن حظر صابون الوجه المضاد للبكتيريا، وذلك لتسببه في أضرار صحية فضلًا عن أن استخدام هذا النوع من الصابون ليس له أي ميزة عن غيره من الأنواع الأخرى، كما أنه يحتوي على مادتي التريكلوسان والتريكلوكاربان اللذان يأتيا ضمن 19 مادة اعتبرتها السلطات غير آمنة صحيًا، ونعرض فيما تفاصيل أدق عن أضرار هذا النوع من الصابون.

تعيش البكتيريا في كل مكان محيط بنا وتقريبًا في كل مكان في جسدنان وتعتبر نسبة كبيرة من تلك البكتيريا نافعة لنا، حيث نعتمد على بكتيريا أمعائنا لإمداد المخ والإشارات العصبية إلى أدمغتنا، فيما يقوم نوع آخر من البكتيريا بالجلد بحمايتنا من عدد من الأمراض الضارة، وهناك أنواع أخرى من البكتيريا الضارة تسبب الأمراض إذا دخلت إلى الأمعاء ويمكن تجنب جزء كبير منها غسل اليدين بصفة دورية بالماء والصابون، وعلى الرغم من أن الصابون التقليدي كافيًا للقضاء على البكتيريا فإن الشركات المصنعة بدأت في تسعينات القرن الماضي بإدخال مادة التريكلوسان في صناعة الصابون بعد أن كان استخدامه مقتصرًا على أعمال التطهير التي يجريها الجراحون قبيل العمليات، وبدأ المستهلكون ينجذبون لادعاءات الشركات بأن هذه المواد لها قدرة خاصة في القضاء على البكتيريا.

وتبين لعلماء البيولوجيا أن استخدام الصابون المضاد للبكتيريا المحتوي على مادة التريكلوسان بشكل متكرر له أضرار صحية، حيث تبين وجود تلك المادة في بول 75% من مجموعة أشخاص بلغ عددهم 2517 شخصًا، كما وجدت المادة ذاتها في بلازما الدم ولبن الأم، وعلى الرغم من أن معظم الدراسات لم تفيد بإصابة من تعرضوا لتلك المادة لحالات تسمم مباشرة إلا أن دراسات أخرى أجريت على حيوانات التجارب أثبتت أن التريكلوسان يسبب اضطرابات هرمونية.

وتعتبر زيادة مقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية أحد أهم المخاوف التي تثيرها مادة التريكلوسان، إذ تعمل البكتيريا على تطوير مقاومتها لتلك المادة، ومن ضمن نتائج محاولة البكتيريا لتطوير مقاومة المضادات الحيوية المستخدمة في علاج الكثير من الأمراضن ما يعني تضائل فاعلية المضادات الحيوية على المدى الطويل وزيادة عدوى الأمراض البكتيرية.

اقرأ المزيد ←

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*