السبت , ديسمبر 3 2016

الرئيسية / الموجز / دراسة تحسب الزيادة في السعرات بعد ليلة سيئة النوم
دراسة تحسب الزيادة في السعرات بعد ليلة سيئة النوم

دراسة تحسب الزيادة في السعرات بعد ليلة سيئة النوم



هل لاحظت أنك تشعر بالجوع أكثر عندما تنام أقل؟ افترض فريق من الباحثين أن هذه الحالة حقيقية، حتى لو لم تلاحظ عدد السعرات الحرارية الأكبر الذي تتناوله في اليوم التالي لليلة لم تنم فيها كفايتك. وقد سعت دراستهم التي نُشرت في المجلة الأوروبية للتغذية السريرية إلى التحقق من هذه الفرضية، وحساب عدد السعرات الحرارية الزائدة بعد النوم لساعات قليلة، ولعمل ذلك قاموا بمراجعة نتائج 11 تجربة عن تأثيرات النوم.

نقص النوم هو ما تتراوح فيه ساعات النوم بين 3 ساعات ونصف و5 ساعات ونصف من الاسترخاء في السرير
نقص النوم يؤدي إلى تناول حوالي 385 سعرة حرارية زائدة في اليوم التالي، وهو ما يعادل 4 شرائح ونصف من الخبز (التوست)

كانت الدراسات السابقة قد ربطت بين نقص النوم وبين السمنة والسكري، لكن هذه الدراسة هي الأولى التي تحسب عدد السعرات الحرارية الزائدة التي يتناولها من لا ينام إلا ساعات قليلة من الليل.

للوصول إلى نتيجة دقيقة تم احتساب ساعات النوم الكافية بأنها 7 ساعات أو أكثر من النوم في السرير، وأن نقص النوم هو ما تتراوح فيه ساعات النوم بين 3 ساعات ونصف و5 ساعات ونصف من الاسترخاء في السرير.

توصل الباحثون إلى أن نقص النوم يؤدي إلى تناول حوالي 385 سعرة حرارية زائدة في اليوم التالي، وهو ما يعادل 4 شرائح ونصف من الخبز (التوست). وتعادل الـ 385 سعرة حرارية خُمس الطاقة التي يحتاجها جسم الإنسان في اليوم ليقوم بوظائفه.

ويعكف الباحثون حالياً على إجراء دراسات أخرى طويلة المدى لتقدير متوسط الوزن الزائد بعد فترة طويلة من عدم الحصول على ساعات النوم المطلوبة، حيث اقتصرت تجارب هذه الدراسة على فترة أسبوعين فقط.

اقرأ المزيد ←

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*