الأحد , ديسمبر 4 2016

الرئيسية / رسمياً: نحنُ ذاهبون إلى المرّيخ!
رسمياً: نحنُ ذاهبون إلى المرّيخ!

رسمياً: نحنُ ذاهبون إلى المرّيخ!



التمويل في الطريق

من الواضح أنّ كلاً من النوّاب الجمهوريين والديموقراطيين حريصون على رعاية برامج الفضاء الأمريكية. وفي خضمِّ تلك الفوضى الكامنة والتي تلوح في الأفق بين الطرفين لاختيار رئيسٍ جديدٍ في البلاد؛ صدّقت لجنة التجارة والعلوم والمواصلات في مجلس الشيوخ على عقدٍ ثنائي لوكالة ناسا الدولية يقدر ب 19.5 مليار دولار أمريكي لاستكمال العمل على رحلات المرّيخ. ويتضمّن القرار أيضاً تأييداً لاستكمال برنامج إرسال روّاد الفضاء إلى محطة الفضاء الدولية على متن صواريخ خاصة والتي ستنطلق من الأراضي الأمريكية في جدول زمني أقصاه عام 2018.

وقد علّق تيد كروز عضو مجلس الشيوخ الجمهوري والمؤيّد الرئيسي لهذا القرار قائلاً “لقد شاهدنا في الماضي الأهمية التي يمثلها الاستقرار والتكهّنات بالنسبة إلى وكالة ناسا وكيف تنشأ الفوضى العارمة بإلغاء برامج جوهرية حينما تتغير الإدارة الأمريكية، ويضيف بأنّ تلك الآثار أصبحت شديدة الوضوح على صعيد فقدان الوظائف والأموال المهدورة”.

يتضمن قانون الاعتماد الانتقالي لوكالة ناسا لعام 2016 على قيمة اعتماد كليّة تصل إلى 19.508 مليار دولار والتي ستلتحق بموازنة عام 2017 ولكن بالتأكيد ليس قبل أن يُعرض على مجلس الشيوخ ككُل. وتُعتبر تلك الميزانية المخصصة هي نفسها التي تمّ الموافقة عليها من قبل لجنة المخصصات ولكن بزيادة ضئيلة عن نسختهم المقترحة. وبالمثل فقد عرضت إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما 19 مليار دولار لتمويل ناسا.

Credits: NASA

دعها تُمطر.. أسلوب ناسا

لم يقرّر مجلس الشيوخ ذلك الاعتماد لوكالة ناسا لمجرّد مهامّ الاستكشاف فقط، فهذا الاعتماد يُعتبر تحدياً كبيراً وخاصّةً أنّ بعض شروطه إجباريّة. فالاعتماد يشترط على ناسا أن تجعل من إرسال رحلاتٍ مأهولة إلى المرّيخ أحد المهام الرسمية للوكالة خلال ال25 سنة القادمة.
وقد تمّ تقسيم قيم الاعتماد الماليّ على مهامٍّ مختلفة: خُصِّصت 4.5 مليار دولار للاستكشاف، وحوالي 5 مليار دولار للعمليات الفضائية، إضافةً إلى 5.4 مليار دولار خُصّصت للعلوم.
ولم يتم تجاهل خطة ناسا المثيرة للجدل في إرسال رحلاتٍ مأهولة على الكويكبات وجمع عينات قبل عام 2021، وخلال تلك الفترة سيتعيّن على ناسا إرسال تقارير منتظمة إلى مجلس النوّاب لتحديد أوجه استغلال ال 1.4 مليار دولار.

يقول بيل نيلسون النائب بولاية فلوريدا متفائلاً: “ذلك التحدّي الجديد الذي وضعه مجلس الشيوخ أمام وكالة ناسا للفضاء لإرسال رحلات مأهولة إلى المريخ يأتي بعد خمسٍ وخمسين عاماً من التحدي الذي وضعه الرئيس كينيدي للأمة بإرسال البشر إلى القمر، تلك الأولويات التي وضعناها على طاولة ناسا ستكون بمثابة إشارة البدء في حقبةٍ جديدة لرحلات الفضاء الأمريكية”.

يُعتبر ذلك الدعم الثنائيّ لهذا الاعتماد المالي الجديد دليلاً قويّاً على أنّ استكشاف الفضاء هو أمرٌ هامّ للغاية لكلّ الأحزاب السياسيّة، كما أنه موضوع جوهريّ لنهضة الأمة والبشرية جمعاء. والآن نحن بانتظار تمرير الاعتماد الماليّ على مجلس الشيوخ.

اقرأ المزيد ←

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*