السبت , ديسمبر 10 2016
الرئيسية / التحرير نيوز / شعاع ليزر مبتكر من دم الإنسان لتشخيص الأورام
شعاع ليزر مبتكر من دم الإنسان لتشخيص الأورام

شعاع ليزر مبتكر من دم الإنسان لتشخيص الأورام

تحضر في أذهاننا الأجهزة المعقدة عند ذكر اسم أشعة الليزر، إلا أن تجربة معملية جديدة أجراها باحثون من جامعة ميتشجن الأمريكية، كشفت عن أنه يمكن تحضير شعاع الليزر من دم الإنسان، بل واستخدام الشعاع ذاته في تشخيص حالات الورام المختلفة بالجسمن حسبما ذكرت مجلة “فوكاس” الإيطالية.

وأوضحت المجلة أن لإطلاق شعاع الليزر يلزم مصدر للضوء ومادة لتكبيره وتجويف عاكس، واستطاع الباحث شو دونج فان وزملائه في الحصول على العنصر الثاني مستفيدين من خواص مادة الأخضر الإندوسيانينن وهي مادة تحقن بها الأوعية الدموية للكشف عن الأورام السرطانية في الاختبارات المختلفة، وتزدهر هذه المادة في وجود الأشعة تحت الحمراء عند اتصالها ببلازما الدم لتزيد من قدرة هذا السائل على توسيع ضوء الليزر.

ونجح الباحثون في وضع هذا السائل في أنبوب صغير عاكس للضوء وأطلقوا عليه حزمة من أشعة الليزرن ثم قاموا بتحليل الأشعة المنعكسة ليتمكن العلماء بذلك من ملاحظة بنية الخلايا الدموية وأي تغيرات تطرأ عليها نتيجة الأورام وتعتبر التقنية الجديدة جاهزة للاستخدام إلا أنه يبقى خطوة تجربتها على الحيوانات باستخدام تجويف عاكس ربما يكون جزيئات الذهب، حتى يطمئن الباحثون أن الضوء الصادر حتى لا يحرق نسيج جسم الإنسان.

اقرأ المزيد ←


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*