الجمعة , ديسمبر 9 2016
الرئيسية / المصري اليوم / قصة «الطفل المعجزة»: يدرس الكيمياء في جامعة «توليدو» وعمره 11 عامًا فقط
قصة «الطفل المعجزة»: يدرس الكيمياء في جامعة «توليدو» وعمره 11 عامًا فقط

قصة «الطفل المعجزة»: يدرس الكيمياء في جامعة «توليدو» وعمره 11 عامًا فقط

ليس هناك عيب في ألا تكون الأذكى في صف كلّيتك، فببساطة بعض الناس أكثر ذكاء من غيرهم، ولكن عندما يكون طفلًا عمره 11 عامًا هو الأكثر ذكاء، يكون من الصعب تقبّل ذلك.

هذا بالضبط ما حدث مع بعض طلاب جامعة توليدو فى ولاية أوهايو، إذ وجدوا أن أحد زملائهم طفل في الحادية عشرة من عمره، ولكنه كان مختلفًا، يُدعى دانيال ليو، الطفل العبقري بمعنى الكلمة.

prodigy-child-high-school-daniel-liu-1

فاز فى معرض علوم البيت الأبيض والتقى الرئيس أوباما وتسلم منه منحة 10 آلاف جنيه، والتقى رجل العلوم «بيل ناي»، ويدرس الكيمياء العضوية فى جامعة توليدو فى ولاية أوهايو الأمريكية.

يُذكر أن دانيال ليو ليس الطفل الوحيد الذي التحق بالجامعات الأمريكية، ولكن هل لاحظنا أنه لم يبلغ سوى 11 عامًا من عمره؟!، إلا أن عمره لم يمنعه من دراسة الكيمياء العضوية.

prodigy-child-high-school-daniel-liu-3

تقول فتاة تُدعى «Cigdem Kahyaoglu» البالغة من العمر 19 عامًا، والتي نشرت عبر تويتر صورة للطفل دانيال قائلة إنه زميلها بنفس الصف، وإنه يقول لهم إذا احتاجوا منه شيئًا ما عليهم إلا مراسلته.

الصورة التى نشرتها زميلته حققت أكتر من 230 ألف متابعة وهو في الجامعة، وهناك الكثير من التعليقات التي نالها الطفل دانيال عبر تويتر، منها وهو يتسلم منحة العشرة آلاف دولار في معرض العلوم بالبيت الأبيض.

prodigy-child-high-school-daniel-liu-7

وعلّق طالب بالجامعة قائلًا «إن دانيال منسق ومؤهل أكثر منه»، وتقول زميلته إنه «حقًا طفل عبقري استطاع دراسة الكيمياء العضوية في هذه السن»، ويستعجب آخر قائلًا: «كيف لطفل يبلغ 11 عامًا أن يكون بهذه الجامعة».

وتعلّق «جولى أنى» قائلة «إنهم كطلبة يأخذون كل شيء بالدراسة ببساطة، ولكنه استطاع أن يقف أمام الجميع ويصبح بطلًا على تويتر».

بذلك استطاع الطفل دانيال أن ينال لقب «الطفل العبقري» من جامعة توليدو فى ولاية أوهايو.

اقرأ المزيد ←


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*