الثلاثاء , ديسمبر 6 2016
الرئيسية / المصري اليوم / قصة صياد عثر على أغلى لؤلؤة في العالم: ألقاها تحت السرير لأنه لم يعرف قيمتها
قصة صياد عثر على أغلى لؤلؤة في العالم: ألقاها تحت السرير لأنه لم يعرف قيمتها

قصة صياد عثر على أغلى لؤلؤة في العالم: ألقاها تحت السرير لأنه لم يعرف قيمتها

أثناء هبوب عاصفة على ساحل جزيرة «بالاوان» في الفليبين، عثر صياد على شيء غريب في المياه، فقد اصطدم هلب قاربه بشيء ما، فقرر الغوص في أعماق المياه لانتشال ذلك الشيء، وعندما غاص اكتشف أنه أمام صدفة عملاقة، بداخلها لؤلؤة ضخمة تزن حوالي 35 كيلوجرامًا.

قرر الصياد الفليبيني أن يحتفظ بتلك اللؤلؤة الضخمة في منزله، دون أن يعلم أحد بوجودها، أو أن يعرضها للبيع، فأخفاها أسفل السرير في غرفة نومه في منزله المتهالك، وتركها في مكانها طيلة 10 سنوات، لم يقم خلالهم بإخراجها أو تغيير مكانها، فلم يكن يعرف قيمة الكنز الذي يملكه، حسب ما ذكر موقع «برايت سايد».

وفي أحد الأيام شب حريق هائل في منزل الصياد، أتى على محتويات المنزل بالكامل، وتحطم على إثره المنزل، وكانت تلك الواقعة المأساوية بداية الحظ بالنسبة للصياد الفقير، فقد تغير كل شيء في حياته، وابتسمت له الدنيا، بعد أن عاني خلال سنوات عمره، فذلك الحريق كشف له عن الثروة الثمينة المختبأة بين الحطام.

فعندما انتقل من منزله بعد تحطمه، حمل معه اللؤلؤة، التي كان يخفيها في المنزل، ولكنه قرر أن يضع اللؤلؤة في خزنة لحفظ المقتنيات، كي لا يفقدها أثناء التنقل، وعندما سلمها للمسؤول عن المكان، أصابته صدمة بالغة، عندما عرف قيمة الكنز الذي يحمله، فقد أُخبره المسؤول بأن قيمة اللؤلؤة تقدر بـ100 مليون دولار أي ما يعادل مليار و200 مليون جنيه مصري.

وتلك اللؤلؤة تبلغ 6 أضعاف حجم أكبر لؤلؤة في العالم تم اكتشافها حتى الآن، فتلك اللؤلؤة التي عثر عليها الصياد يصل طولها 67 سم، وعرضها 30 سم، ووزنها 35 كجم.

وبعد اكتشاف اللؤلؤة بحوزة الصياد، تم نقلها بواسطة السلطات الفلبينية لمكان آخر لعرضها أمام الزوار والسياح، ومن المنتظر أن يتم فحص اللؤلؤة بواسطة خبراء وعلماء متخصصين للاعتراف بها رسميًا كأكبر وأثمن لؤلؤة في العالم، ومن المحتمل أن تكون قيمتها أكبر بعد التقييم الدقيق لها.

اقرأ المزيد ←


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*