الجمعة , ديسمبر 9 2016
الرئيسية / أخبارك / قصة لاعبة حرمتها العنصرية من أوليمبياد 1964: ابنها يرد اعتبارها في 2016
قصة لاعبة حرمتها العنصرية من أوليمبياد 1964: ابنها يرد اعتبارها في 2016

قصة لاعبة حرمتها العنصرية من أوليمبياد 1964: ابنها يرد اعتبارها في 2016

حصد «وايد فان نيكرك» أول ميدالية ذهبية لجنوب أفريقيا في مسابقة السباحة 400 متر للرجال، محطمًا الرقم القياسي الذي حققه ميشيل جونسون، ولكن فوزه في أوليمبياد البرازيل كان له بُعدٌ آخر، وقيمة أكثر من ذلك بكثير. وتمكن «وايد» من تحقيق حلم والدته بالمشاركة في…  اقرأ المزيد من المصدر


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*