السبت , ديسمبر 3 2016

الرئيسية / أخبار اليوم / مادلين طبر : ندمت علي «شارع الهرم» وهذه ليست السينما التي أريدها
مادلين طبر : ندمت علي «شارع الهرم» وهذه ليست السينما التي أريدها

مادلين طبر : ندمت علي «شارع الهرم» وهذه ليست السينما التي أريدها



بعد غياب عن الدراما خلال شهر رمضان الماضي تعود الفنانة مادلين طبر من خلال مسلسل »الضاهر»‬ الذي تعاقدت عليه وتبدأ في تصويره خلال الفترة القادمة والذي تتحدث عنه في السطور التالية
•متي تبدأين تصوير دورك في مسلسل »‬الضاهر» ؟
ابدأ تصوير أول مشاهدي بالمسلسل في بداية شهر ديسمبر وهو بالنسبة لي من أروع ما قرأت في حياتي الفنية وكنت مترددة في قبول الدور في البداية بسبب صغر حجمه لكني قبلت بعد قراءة المسلسل بالكامل هو من تأليف تامر عبد المنعم وإخراج المتميز ياسر زايد ابن صديقي محسن زايد ويحكي عن قصة ضابط مصري يقع في غرام جاسوسة وأراهن أنه سيكون أفضل الأعمال التي قدمت عن تاريخ أبطال مصر.
•ما سبب غيابك عن الشاشة خلال شهر رمضان الماضي ؟
كنت مشاركة بمسلسل »‬السلطان والشاه» لكنه تعثر انتاجيا وطبعا عدم ظهوره العام الماضي حرمني من المشاركة في الموسم الرمضاني 2016 وذلك لاعتذاري عن أكثر من عمل من أجله ولم أندم علي ذلك لأنه مسلسل متميز.
•هل تساعدك دراسة الإعلام  في اختيار أدوارك الفنية ؟
ان تكون خريج اعلام يعني واعي باللغة والحضور ولياقة اعلامية ولغوية وجسدية فقد منحتني الدراسة القدرة علي أن أكون جاهزة للوقوف بثقة أمام الميكروفون والكاميرا.
•شاركتي بأكثر من عمل تاريخي بالفترة الأخيرة فما سر إتقانك للغة العربية الفصحي؟
لقد كنت مشتاقة منذ وقت طويل للمشاركة في مسلسل تاريخي خاصة أنني قدمت الكثير من الأعمال التاريخية منها الفرسان ومؤخرا أوراق التوت وأنا دائماً أشعر بشوق شديد للتاريخ لأن هذه المنطقة »‬هي ملعبي وأنا احب التحدث باللغة العربية جيدا لأني أحبها فعلا وأجد نفسي أكثر مرونة وأنا أتحدث بالفصحي.
•لماذا لا نراك في عمل لبناني؟
عرض علي الفنان اللبناني احمد كرارة المشاركة في بطولة مسلسل لبناني وأقرأه حاليا واتمني عند ظهوري في دراما لبنانية بعد غياب ان يكون دوري مميزا فطبيعة الحرب ابعدتني عن بيروت فاحتضنتني القاهرة وبعد نجاحي وعودة الدراما للبنان »‬كسلت» اعود إلي ظهوري هناك فقد حققت نجاحي بمصر أم الدنيا.
علق البعض علي نشرك لصورك بملابس البحر علي مواقع التواصل الاجتماعي محاولة لجذب الانتباه لأنك فقدتي بريقك فما تعليقك ؟
لا اري أن ارتدائي لمايوه ونشر صورتي عبر صفحتي الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي أزمة بل بالعكس اسعدتني كثيراً وحققت نسب مشاهدة عالية حيث حققت مليونا ونصف المليون علامة إعجاب وتلك الصورة كانت تعبر عن سعادتي اثناء تواجدي في مدينة »‬شرم الشيخ» وهي لحظة عفوية مني وأنا امرأة خمسينية ولا يوجد في تاريخي ما يسيء إليّ ولن أرد علي كل من هاجمني ولا أحد له الحق في أن يتدخل في حياتي الشخصية أو يخمن لماذا نشرت صورتي ،فأنا أكره التأويل والتكهن ،انا فقط أعيش حياتي بمحبة واحترام وفن ولا أبرر لأحد ما اختاره او اقوم به.
•بدأت حياتك بمهنة الصحافة وانتقلت إلي الفن.. كيف حدث ذلك؟
لقد أتقنت مهام كثيرة منها الصحافة والإخراج وكتابة السيناريوهات وعرض الأزياء والرقص وكنت أفاضل بينهم وبين التمثيل وفي أواخر التسعينات حسمت الأمر مع نفسي وتخليت عن كل ذلك من أجل أن اثبت لنفسي أولاً أنني ممثلة.
•«‬الأرواح المنسية» المسرحية الوحيدة التي شاركت فيها ،فهل نراك في عمل مسرحي جديد؟
المسرح يحتاج لمن يعشقه ويفضله علي أي شيء حتي نفسه وأنا غير قادرة علي ذلك فأنا أحب نفسي أكثر من أي شيء و لا أفكر مرة أخري في الصعود علي خشبة المسرح.
•أين أنت من السينما ؟
هناك فترة شَعرت فيها أنني بعيدة عن السينما وقررت أن أشارك في أعمال سينمائية فتواجدت في أفلام »‬محترم إلا ربع»و »‬شارع الهرم» وركلام» ولكنني لم أحب نفسي في تلك الأعمال فهذه ليست السينما التي أريدها.
•ما سبب تصريحك بندمك علي المشاركة في فيلم »‬شارع الهرم؟
ندمت لاني أرغب في المشاركة بأفلام شابة ولكن تحترم وتحافظ علي القيم ولقد قلت بأنني ندمت علي »‬شارع الهرم »‬ اما فيلم »‬ركلام »‬ فكان رائعا وسعدت بالمشاركة به.

اقرأ المزيد ←

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*