السبت , ديسمبر 3 2016

الرئيسية / التحرير نيوز / ما سر اختيار ألوان المواقع الإلكترونية.. وسيطرة الأزرق؟
ما سر اختيار ألوان المواقع الإلكترونية.. وسيطرة الأزرق؟

ما سر اختيار ألوان المواقع الإلكترونية.. وسيطرة الأزرق؟



أجرى مصمم جرافيك يدعى بول هيبرت دراسة كشفت له عن أن اللون الأزرق بدرجاته المختلفة هو اللون الأكثر شيوعًا في تصاميم المواقع الإلكترونية، إذ أن استخدام الأزرق يبلغ ضعف الأحمر والأصفر في المواقع، وثلاثة أضعاف الأخضر، وذلك لأن مواقع التواصل الاجتماعي الأشهر مثل فيسبوك وتويتر تستخدم درجات الأزرق.

وأوضحت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية أن اختيار اللون الأزرق في تصميم الموقع الأشهر فيسبوك يرجع إلى الصدفة البحتة، إذ أن مارك زوكربيرج مؤسس فيسبوك اكتشف قبيل إطلاق موقعه الشهير أنه يعاني من أحد أشكال عمى الألوان يجعله لا يميز اللونين الأخضر والأحمر بوضوح، وأن الأزرق هو أوضح الألوان بالنسبة لعينيه، فكان اختياره لهذا اللون نابعًا من هذا السبب.

وعلى الرغم من أن الصدفة لعبت دورًا في اختيار الأزرق لموقع فيسبوك، إلا أن اختيار الألوان لمنتج جديد أو موقع جديد يخضع لحسابات أكثر تعقيدًا من ذلك، إذ أن مستخدمو المواقع أو المستهلكين للسلع المختلفة يستغرقون نحو 90 ثانية للحكم على منتج أو سلعة معينة بمجرد النظر إلى شعارها كما تبين أن 90% من اهتمامنا بشعار لذلك كان من الضروري الاهتمام باختيار ألوان الموقع أو المنتج بشكل عام.

وتتحكم الألوان بشكل أو بآخر في خلق مشاعر معينة لدينا فبعضها يثير مشاعر الجوع وبعضها يحفز الرغبة في الشراء وغير ذلك ما يجعل أصحاب المشاريع المختلفة يتحققون من تأثير كل لون على نفسية المستخدمين، وهناك من التجارب التاريخية ما يؤكد أن للألوان تأثير في تغير الحالة المزاجية وربما توجيه التفكير أيضًا.

وفي عام 1999، تم تزيين بعض مناطق مدينة جلاسجو بالأضواء الزرقاء، وطبقًا لما ذكرته مصادر محلية بالمدينة، فإن معدلات الجريمة نقصت بشكل ملحوظ في المناطق التي زينت بالأضواء الزرقاء، وفي 2005 أجريت نفس التجربة في مدينة نارا اليابانية، وجاءت بنتيجة مذهلة حيث انخفضت قرائم السرقة والخطف والاعتداءات بنسبة 9% في المناطق المضاءة بالأزرق، حتى أنه عام 2009 تم تعميم الإضاءة الزرقاء في محطات السكك الحديدية لتقليل معدلات الانتحار.

ويقول الخبراء إن اللون الأزرق يحفز الشعور بالأمان والثقة والاسترخاء، وكذلك اللون الأخضر الذي يشيع الشعور بالهدوء والانتعاش والصحة، ويحفز اللونين الأصفر والبرتقالي مشاعر النشاط والإيجابية والمرح والسعادة، ويرتبط اللون البنفسجي بالمفاهيم الروحانية والغموض، ويبعث اللون الأسود بعدة رسائل لها مدلول المكانة الاجتماعية والتطور والمتانة فيما يتعلق بالسلع والأجهزة.

واستفاد مصمموا مواقع التسويق الإلكتروني من كل الدلالات التي تقدمها الألوان للتأثير على عملائهم ولتحقيق أفضل مبيعات ممكنة، حيث يعمدون إلى استخدام اللون الأحمر في رسم شعار الإعلان عن تخفيضات، بينما يستخدم الأزرق بكثرة لدى المواقع التي تريد اكتساب ثقة عملائها في التعاملات المالية مثل مواقع البنوك والتسوق الإلكتروني وغيرها، والتي يمكنها أيضًا أن تستخدم البرتقالي كمدلول على التطور والعصرية، فيما يجذب اللون الأخضر نوع من المستهلكين الذين يهتمون بالبيئة النظيفة والأطعمة الصحيةنويستخدم القائمون على مواقع التسوق الإلكتروني اللون الوردي لجذب المستهلكين من الفتيات والسيدات، والأسود لمحبي منتجات الموضة والأجهزة المعمرة.

اقرأ المزيد ←

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*