الأحد , ديسمبر 4 2016

الرئيسية / معلومة تعرفها لكن اقرأها مجدداً: تناول الطعام أثناء مشاهدة التلفزيون تُعرِّضك لزيادة الوزن
معلومة تعرفها لكن اقرأها مجدداً: تناول الطعام أثناء مشاهدة التلفزيون تُعرِّضك لزيادة الوزن

معلومة تعرفها لكن اقرأها مجدداً: تناول الطعام أثناء مشاهدة التلفزيون تُعرِّضك لزيادة الوزن



حينما تشاهد فيلمًا مفضلًا، أو انتظرت صدوره فغالبًا ما تقوم بتحضير الطقوس الخاصة بك، وأولها هو تحضير طعام للسهرة المميزة تلك، أو العكس، فحينما تتناول الطعام تقوم بتشغيل فيلم أو برنامج يسليك، إذا كنت تفعل ذلك فاعلم أنك قد تواجه مخاطر صحية.

إذ نشر الباحثون في جامعة مينيسوتا دراسة جديدة تُسلط الضوء على المخاطر الصحية المحتملة لهذه العادة، خاصة بالنسبة للأسر التي يوجد بها أطفال، وذلك بحسب ما نشره موقع Medical Daily.

وكشفت النتائج أن العائلات التي تفتح التلفاز أثناء تناول العشاء تميل إلى تناول طعام أقل صحية، وتستمتع بالوجبات بشكل أقل من أولئك الذين لا يفتحونه، بل كان هذا حاصلاً حتى عندما كان التلفاز مفتوحاً لإحداث ضجيج في الخلفية فقط، بينما الأسرة لا تشاهده أصلاً، وفقاً لرويترز.

watching tv eating

وقد توصل الباحثون إلى هذه النتائج بعد تحليل تسجيلات فيديو لـ120 عائلة لديها أطفال تتراوح أعمارهم بين 6 و12.

إذ تم اختيار غالبية المشاركين من عيادات الرعاية الصحية الأولية في مدينة مينيابوليس بين عامي 2012 و2013، وكان غالبية المشاركين من ذوي الدخل المنخفض والأقليات.

فيما جمع البيانات فريق البحث، بعدما سجلت العائلات اثنين من وجباتهم الجماعية باستخدام الآي باد، وذكروا ما تناولوه وقيَّموا مدى تمتعهم به، وكذلك ما إذا كان جهاز التلفاز مفتوحاً أثناء تناول الوجبة.

من جهتها، قالت الباحثة الرئيسية أماندا تروفولز لرويترز بالبريد الإلكتروني: “تناول الوجبات مع الأسرة يُعد وقاية للعديد من الجوانب الصحية للطفل، إلا أن فتح التلفاز أثناء تناول الوجبات مع الأسرة يقلل من فرص الاتصال بين أفرادها ويُخفف حدة التأثيرات الواقية للوجبة”.

مع ذلك، وجد الباحثون أيضاً أن أطفال الأسر التي تشاهد التلفزيون لم يكونوا أكثر عرضة لزيادة الوزن ممن أغلقوه أثناء تناول الطعام.

إذ قالت تروفولز: “الأسر التي تنظر إلى الوجبات الأسرية على أنها وقت للتواصل والتمتع، على الأرجح يغلقون التلفاز، ويحظون بوجبة عالية الجودة، ويتمتعون بها أكثر”.

 

اقرأ المزيد ←

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*