الأحد , ديسمبر 4 2016

الرئيسية / صوت الغد / هذه أفضل دولة يمكن أن يعيش بها المغتربون.. بيئة العمل وظروف الحياة وتعليم الأطفال أبرز ما يميزها
هذه أفضل دولة يمكن أن يعيش بها المغتربون.. بيئة العمل وظروف الحياة وتعليم الأطفال أبرز ما يميزها

هذه أفضل دولة يمكن أن يعيش بها المغتربون.. بيئة العمل وظروف الحياة وتعليم الأطفال أبرز ما يميزها



حازت سنغافورة على لقب أفضل بلد للعيش بالنسبة للمغتربين للسنة الثانية على التوالي، من بين 190 دولة في العالم، وفقاً لنتائج تقرير بنك “إتش إس بي سي”.

وذكرت صحيفة “ذا ستريتس تايمز”، في خبر لها، الأربعاء 21 سبتمبر/أيلول 2016، استنادًا لتقرير “إتش إس بي سي” المتعلق بالعمال الأجانب لعام 2016، أنه تم اختيار سنغافورة من قبل المغتربين للسنة الثانية على التوالي كأفضل مدينة للعيش من بين 190 دولة.

ونشرالبنك نتائج تقريره، الذي استند لنتائج استطلاع للرأي مع 27 ألف عامل أجنبي حول العالم، خلال شهري مارس/آذار، وأبريل/نيسان من العام الجاري، يعملون في قطاعات التمويل، وتكنولوجيا المعلومات، والهندسة، حيث اختاروا سنغافورة كأفضل مدينة للعيش من ناحية بيئة العمل، وظروف الحياة، وتعليم الأطفال.

وأبدى 533 عاملاً أجنبياً شاركوا في الاستطلاع من سنغافورة انطباعاً ايجابياً بنسبة 62% في مسألة الراتب والدخل، وبنسبة 66% بخصوص جودة الحياة.

وذكر التقرير أن متوسط الدخل في سنغافورة بلغ 189.250 دولاراً أميركياً في حين يبلغ متوسط الدخل في العالم 97 ألف دولار، وبلغت نسبة المخصصات الصحية في سنغافورة 60% في الوقت الذي بلغت فيها هذه النسبة في العالم 51%.

ووفقاً للتقرير يشعر 84% من المغتربين في سنغافورة بالأمن أكثر، مقارنة مع الدول أخرى.

وبحسب التقرير تحتل نيوزلندا المركز الثاني بعد سنغافورة، وكندا في المركز الثالث، وجمهورية التشيك في المركز الرابع، والسويد في المركز الخامس، في حين جاءت هونغ كونغ في المرتبة العاشرة، وتركيا في المرتبة 39.

اقرأ المزيد ←

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*