الأربعاء , ديسمبر 7 2016
الرئيسية / المصري اليوم / ◙|شاهد| هندي يحمل جثة زوجته مسافة 10 كم: فعل ذلك مضطرًا
◙|شاهد| هندي يحمل جثة زوجته مسافة 10 كم: فعل ذلك مضطرًا

◙|شاهد| هندي يحمل جثة زوجته مسافة 10 كم: فعل ذلك مضطرًا

الفقر المدقع حرمه من امتلاك القليل من المال لدفع أجرة وسيلة مواصلات لمنزله، لذا اضطر رجل هندي فقير لحمل جثة زوجته على كتفيه، لمسافة 10 كم، حتى المنزل، وذلك حسبما ذكر موقع «لكسبريس» الفرنسي.

كان دانا ماجهي فقد زوجته بعد إصابتها بمرض السُل، فاضطر لأن يحمل جثتها من المستشفى إلى المنزل، وأن يسلك طريقا طويلا وصعبا، لمسافة 10 كم، فهو لم يكن لديه المال لاستئجار سيارة لنقل الجثة، كما رفض المستشفى مساعدته في ذلك الأمر.

فقد قال «ماجهي»: «قلت لهم إنني فقير، وإنني لا أستطيع دفع المال لاستئجار سيارة»، ورغم طلبه المتكرر وإلحاحه عليهم، ليساعدوه، إلا أنهم رفضوا مساعدته تمامًا.

فلم يجد الرجل الفقير بدًا من حمل الجثة، الملفوفة بغطاء من القماش، والسير بها على الطريق، مصطحبًا ابنته ، التي تبلغ 12 عامًا، تسير بجواره ولا تكف عن البكاء على رحيل والدتها، فيما اصطف المارة على جانب الطريق، يشاهدون ما يفعله الرجل.

وبعد أن قطع الرجل تلك المسافة الطويلة، التي وصلت 10 كم، ساعدته السلطات المحلية، بعد أن شاهدوه على الطريق، ومعه ابنته، وأمدوه بسيارة طوارئ لنقل الجثة، كي ينهي رحلة قاسية على الطريق، الذي تصل مسافته 60 كم، كي يصل للمنزل.

من جانبه، نفى المستشفى ما حدث، وأكد أن الرجل قرر أن يأخذ جثة زوجته، ويرحل من المكان، دون أن يخبر أي أحد، ودون أن يكمل الإجراءات اللازمة، وأنه لم يطلب المساعدة من أحد.

وتلك الواقعة ليست الأولى من نوعها في الهند، فهناك أكثر من 200 مليون هندي يعيشون تحت خط الفقر.

اقرأ المزيد ←


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*