الثلاثاء , يوليو 25 2017

الرئيسية / نجوم مصرية / تعرف علي السبب في تحريم الوشم في الإسلام

تعرف علي السبب في تحريم الوشم في الإسلام

تعرف علي السبب في تحريم الوشم في الإسلام

ما نهانا الله عز وجل عن شيء إلا وكان ضررا علينا ,وكما نعلم أن العلم يتقدم كل يوم ويكتشف أشياء جديدة ,لتأتي الدراسات العلمية والتجارب الحديثة في إثبات ذلك ,فلو كان هذا الشيء فيه منفعة علينا لكان حلله الله عز وجل .وكما نعلم أن الإنسان دائما ما ينظر إلي التزين ,ولكن ليس كل تزيين نافع للإنسان ,ففي ببعض الأحيان يضر ,ويغير من صورته الحسنه التي خلقها الله بة وهذا يعتبر أمرا من أمور التدخل في قدرته عز وجل ,ومن بين ضمن هذه الأمور وما سنتحدث عنه في هذا المقال ,هو سبب تحريم الوشم .

ما هو الوشم وما أضراره؟!
نعلم جيدا أن الوشم هو عبارة عن علامة مائية توضع علي أي منطقة في جسم الإنسان وهذه العلامة لا تزول أبدا .

أما عن أضراره من الناحية الصحية :
فإن إبرة الوشم لها القدرة علي اختراق الجلد بمعدل يصل إلي ثلاثة ألاف مرة في الدقيقة الواجدة ,ومن ثم يتم اختراق الجلد ,فلك أن تتخيل أن الأحبار التي تصنع من المواد الكيميائية الضارة تدخل الجسد ,يمكنها أن تسبب مشاكل صحية قد تصل إلي الموت.وقد حاول العديد التخلص من الوشم بعد معرفه أضراره ولكن للأسف بالرغم من تقدم الطب إلا أنه لا يوجد أي طريقة لإزالة الوشم نهائيا حتى عمليات الليزر ,فالذي يريد إزالته يترك ندوب وبقايا في الجلد تظل موجودة دائمة وتشوه الجلد .

أما بالنسبة للدراسات الأمريكية الحديثة :
فتمنع أمريكا الوشم نهائيا لمن أقل من 18 عام ,لما يعلمونه جيدا من مخاطر صحية وأضرار ,وكما تم إثبات أن من لديهم وشم هم أكثر الناس الذين يتجهون إلي جميع أنواع المخدرات والدخول في علاقات جنسية ,والإجرام .

وهذه الأحاديث تثبت تحريم الوشم :
عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: “لعنت الواصلة والمستوصلة والنامصة والمتنمصة والواشمة والمستوشمة من غير داء”

وعن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال: “لعن الله الواشمات والمتوشمات والمتنمصات والمتفلجات للحسن المغيرات خلق الله”.

اقرأ المزيد ←

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*